"هنجملها" .. مبادرة جديدة تشارك فيها جامعة القاهرة لنشر الوعي البيئي بين الطلاب ومكافحة الاحتباس الحراري‎


 500 شجرة مثمرة بالحرم الجامعي


"هنجملها" .. مبادرة جديدة تشارك فيها جامعة القاهرة لنشر الوعي البيئي بين الطلاب ومكافحة الاحتباس الحراري

تشارك جامعة القاهرة برعاية الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس الجامعة، في زراعة 500 شجرة مثمرة داخل الحرم الجامعي والمدن الجامعية، ضمن مبادرة "هنجملها" لنشر الوعي البيئي بين طلاب الجامعة ومكافحة الاحتباس الحراري.

وأوضح الدكتور محمد الخشت، أن مشاركة الجامعة في مبادرة "هنجملها" تأتي في اطار جهود الجامعة في تنمية المجتمع والاهتمام بالبيئة التي تعمل بها، مؤكدًا أن الجامعة حريصة على المشاركة فى جميع المبادرات المجتمعية التى تخدم المجتمع وتساعد على نشر الجمال، والتوعية بالقضايا البيئية، والحفاظ على المياه واستغلالها في زراعة الأشجار المثمرة ذات القيمة الإقتصادية.

وكان الدكتور محمد سامي عبد الصادق نائب رئيس الجامعة، قد استقبل المنسق العام لحملة "هنجملها" لبدء المشاركة في الحملة بزراعة أشجار الرمان والليمون والزيتون والتين والجوافة داخل الحرم الجامعي والمدن الجامعية، وتكليف إدارة الحدائق بالجامعة باستلام الأشجار المثمرة وتوزيعها على الحدائق بالحرم، في إطار توجه الدولة لإعادة زراعة الأشجار المثمرة ذات القيمة الاقتصادية بهدف إعلاء قيم الجمال وخفض معدلات التلوث.

وقد أطلقت جامعة القاهرة الأسبوع الماضي مشروع "مصر خضراء" بالتعاون بين كلية الزراعة واحدى شركات الإتصالات الكبرى لزراعة مليون شجرة مثمرة خلال أربع سنوات تحت إشراف أساتذة من كلية الزراعة وبتنفيذ من طلاب الكلية والفنيين بها.


أخر الاخبار

جامعة القاهرة تحتفل بمرور عشر سنوات على إصدارها مجلة "معهد كونفوشيوس"‎
رئيس الجامعة: نحن أمة لها تاريخ ولا ينبغي أن نكتفي بمجد الماضي وعلينا أن نصنع مستقبلنا‎
د. الخشت: نحتاج إلى أن نصنع تاريخنا مستلهمين حضارة أجدادنا الفراعنة‎
رئيس جامعة القاهرة يستقبل زاهي حواس لإلقاء محاضرة عن توت عنخ آمون‎
رئيس جامعة القاهرة يؤدي صلاة الغائب على طالبة طب بيطري المتوفاه أمس بالمدينة الجامعية‎


عودة

جامعة القاهرة - "هنجملها" .. مبادرة جديدة تشارك فيها جامعة القاهرة لنشر الوعي البيئي بين الطلاب ومكافحة الاحتباس الحراري‎
جامعة القاهرة - "هنجملها" .. مبادرة جديدة تشارك فيها جامعة القاهرة لنشر الوعي البيئي بين الطلاب ومكافحة الاحتباس الحراري‎