د. عوض تاج الدين ود.الخشت يفتتحان منتدى طب القاهرة حول التغيرات المناخية‎‎


 د. عوض تاج الدين ود.الخشت يفتتحان منتدى طب القاهرة حول التغيرات المناخية


د. تاج الدين: قامات طب القاهرة قادرة بكفاءة على المساهمة الفعالة  فى مؤتمر التغيرات المناخية


مستشار رئيس الجمهورية يستعرض جهود الدولة المصرية لاستضافة قمة تغيرات المناخ ومواجهة تأثيراته المختلفة


د.الخشت: اختيار مصر لاستضافة قمة المناخ يعكس مكانتها وأهميتها على المستوى العالمي


د. الخشت: جامعة القاهرة تساهم علميا وبحثيا فى مواجهة تحديات تأثير التغيرات المناخية فى مختلف الجوانب الحياتية


د.محمود صقر: طب القاهرة بمستشفياتها وعلمائها الملاذ الآمن لكل المصريين في كل الأوقات والأزمات


د. منال المصري: الصحة ليست بمنأى عن تأثير التغيرات المناخية والمنتدى يناقش أفضل السبل العلمية لمواجهتها

 

افتتح الدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية للصحة،، والدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، المنتدى العلمي لكلية طب قصر العيني حول "التغيرات المناخية والصحة من منظور مصري"، لمناقشة مدى تأثير هذه التغيرات على مختلف مناحي الحياة البيئية والصحية والزراعية المصرية.

وخلال كلمته، قال الدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية للشؤون الصحية، إن أساتذة وقامات قصر العيني لديهم الكفاءة والقدرة على المساهمة الفعالة في مؤتمر التغيرات المناخية من خلال عمل ورقة بحثية  قوية حول تأثيرات التغيرات المناخية على القطاع الطبي.

واستعرض الدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية للشؤون الصحية، استعدادات الدولة المصرية لاستضافة المؤتمر الدولي للتغيرات المناخية في شهر نوفمبر القادم، والتي تتم  بمشاركة العديد من الجهات المختصة مثل مجلس البحوث الطبية بأكاديمية البحث العلمي، مشيرًا إلى تعدد الأسباب التي أدت إلى تفاقم قضية التغيرات المناخية في العالم.

وقال الدكتور محمد الخشت، إن التغيرات المناخية من أكثر الموضوعات التي اهتمت بها مصر نظرًا لأهمية هذا الملف، والذي اتضح من خلال الجهود الكبيرة للقيادة السياسية 

والدولة المصرية، مشيرًا أن اختيار المجتمع الدولي مصر لإقامة منتدى التغيرات المناخية يعكس دور وأهمية مصر وقيادتها السياسية.

وأوضح الدكتور الخشت، خلال كلمته، أن العالم الثالث ليس على درجة كافية من الوعي بأهمية البيئة والعناصر المحيطة بها، مؤكدا أن الله خلق الكون بشكل متوازن وهو ما يتحلى في الدورة التي تحدث في البيئة، لافتا إلى أن الثورة الصناعية كان لها التأثير الأكبر على قضية التغيرات المناخية، مؤكدًا على أهمية التوازن البيئي.

وأوضح الدكتور الخشت، أن التغيرات المناخية تؤثر على الهواء والصحة والصناعات الغذائية وتنعكس في النهاية على الصحة العامة للإنسان سواء من خلال الانبعاثات الكربونية أو غيرها، فهي جزء لا يتجزأ من الصحة العامة.

وفي ختام كلمته، استعرض الدكتور محمد الخشت، جهود جامعة القاهرة وإسهاماتها المبكرة في قضية التغيرات المناخية منها مشروعات بحثية على مستوى الأساتذة والطلاب، والتحول إلى جامعة ذكية من الجيل الرابع والتي من أهم أبعادها المحور البيئي، واستحداث برامج علمية خاصة بالبيئة في كلية العلوم، وتدريب الطلاب على نموذج محاكاة لمؤتمر التغيرات المناخية المقرر انعقاده في شهر نوفمبر القادم بالتعاون مع الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، بالإضافة إلى إنشاء كلية للطاقة الجديدة والمتجددة بجامعة القاهرة الدولية بمدينة أكتوبر بهدف المساهمة في إيجاد مكانة للدولة المصرية على خريطة العالم في مجال الطاقة.

وقال الدكتور محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، إن كلية طب قصر العيني تعد صرحًا عريقًا وهي بمستشفياتها وعلمائها الملجأ والملاذ والأمان لكل المصريين، وبقاء قصر العيني بخير مؤشر لسلامة المنظومة الصحية في مصر، لافتًا إلى أن المنظومة الصحية في مصر بشكل عام شهدت تطورات كبيرة. 

وأوضح الدكتور محمود صقر، أن مصر تعد من أكثر الدول تأثرا بالتغيرات المناخية حول العالم، حيث إنها بلد ساحلي يتأثر بارتفاع منسوب البحر، وأي نقص يؤثر على صحة المصريين وارتفاع درجة الحرارة مع ارتفاع الكثافة السكانية. 

ولفت رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، إلى أن الدولة المصرية قامت بالعديد من الجهود للتقليل من التغيرات المناخية من بينها المشروعات الكبرى ذات الأهداف المزدوجة تنموية وبيئية مثل إنشاء شبكة الطرق التي تقلل من الانبعاثات الكربونية، وتخفيض الكثافات المرورية التي تساهم في تقليل الاحتباس الحراري، بالإضافة إلى التوسع في وسائل المواصلات الكهربائية مثل المترو والمونوريل والسيارات الكهربائية، كما تم التوسع في مشروعات استصلاح الأراضي الزراعية بنحو 4.5 مليون فدان في الدلتا الجديدة بما يساهم في تقليل غاز ثاني أكسيد الكربون، بالإضافة إلى تنفيذ أكبر مشروعات في العالم لإعادة معالجة المياه، مشيرًا إلى أن مجتمع البحث العلمي له مساهمات كبيرة في قضية التغيرات المناخية من خلال وجود جامعة القاهرة على قمة النشر العلمي الدولي حول موضوعات المناخ.

من جانبها، قالت الدكتورة منال المصري عميدة كلية طب قصر العيني، إن التغيرات المناخية تعد من أهم و أخطر التحديات التي يواجهها العالم حاليًا وتمثل تهديدًا مباشرًا وغير مباشرًا للصحة العامة و منظوماتها في كافة الدول.

وأكدت عميدة كلية طب قصر العيني، أن الصحة ليست بمنأى عن التحديات المناخية، مشيرة إلى أن أهم عنصر لمجابهة التحديات المناخية هو البحث العلمي والدراسات الدقيقة لاستشراف المستقبل القريب والبعيد، مؤكدة أن مجابهة تحديات التغيرات المناخية تستلزم التوعية ليس فقط للمجتمع الأكاديمي وحسب ولكن للمجتمع غير الأكاديمي، لافتة إلى أن مواجهة آثار التغيرات المناخية على الصحة تتمثل في عدة أركان أبرزها: تقليل الانبعاثات الصادرة عن النشاط الطبي والصحي وتخفيف آثار تلك الانبعاثات والتكيف الصحي مع التغيرات المناخية وهو ما يستلزم مرونة المنظومة الصحية بمكوناتها بما فيها العنصر البشري.

حضر المنتدى متخصصون من جامعات القاهرة وعين شمس وحلوان وأكاديمية البحث العلمي وهيئة تمويل البحوث والتكنولوجيا والابتكار، ولفيف من أعضاء هيئة التدريس والطلاب بالكلية.

ومن المقرر أن تشهد باقي جلسات المنتدى استعراض التطورات المناخية في العالم بشكل عام وفي مصر بشكل خاص، ومن بينها التطورات المناخية وما يترتب عليها من تأثيرات على الصحة والأمن الغذائي ووسائل تثبيط هذه التأثيرات والتكيف معها، والتعريف بمفهوم الصحة الكوكبية Planetary health كمفهوم شامل للصحة يتضمن التشابكات المعقدة بين صحة الإنسان والحيوان والنبات والطبيعة وما يطرأ عليها من تغييرات ومنها التغيرات المناخية، كما ستناقش جلسات المنتدى المحاور الثلاث الرئيسة لمواجهة التحديات المناخية وهي التخفيف من حدة التغيرات المناخية بما فيها تقليل الانبعاثات الكربونية وآثارها، والتأقلم مع تلك التغييرات، وأخيرًا مرونة الأنظمة الصحية للتعامل مع المخاطر الصحية المحتملة.



أخر الاخبار

جامعة القاهرة تشارك في مؤتمر ومعرض القاهرة الدولي للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات‎‎
طلاب جامعة القاهرة يواصلون أداء امتحانات منتصف الفصل الدراسي الأول‎‎
60 بحثا و28 جلسة وندوة علمية في المؤتمر الدولي لكلية الدراسات العليا للبحوث الإحصائية بجامعة القاهرة‎‎
مركز التعليم المدمج يحقق معدل نمو 44% عن العام الماضي‎‎
75 % نسبة الإنجاز في الأعمال الإنشائية لمسرح دولت أبيض بالمدينة الرياضية بجامعة القاهرة وجاري الانتهاء من التشطيبات والأعمال الاليكتروميكانيكية‎‎


عودة

جامعة القاهرة - د. عوض تاج الدين ود.الخشت يفتتحان منتدى طب القاهرة حول التغيرات المناخية‎‎
جامعة القاهرة - د. عوض تاج الدين ود.الخشت يفتتحان منتدى طب القاهرة حول التغيرات المناخية‎‎