برعاية د. الخشت طب قصر العيني تقيم مؤتمرها الرابع عشر لقسم الطب النفسي لتنمية المجتمع المصري وتطوير الأسرة المصرية‎‎


 برعاية د.  الخشت طب قصر العيني تقيم مؤتمرها الرابع عشر لقسم الطب النفسي لتنمية المجتمع المصري وتطوير الأسرة المصرية

مناقشة القوانين المصرية الخاصة بالمرأة وزيادة الوعي بها وقضية العنف ضد المرأة 

الاكتئاب النفسي في عام 2030 سوف يصبح أكثر الأمراض تأثيرًا أكثر من السرطان


أقامت كلية طب قصر العيني جامعة القاهرة، المؤتمر الرابع عشر لقسم الطب النفسي، بعنوان "الطب النفسي والمجتمع .. آفاق التعاون" والذي أقيم في الفترة من 8 وحتى 10 مارس، وذلك تحت رعاية الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس الجامعة وإشراف الدكتورة هالة صلاح عميدة الكلية والدكتور مصطفى شاهين رئيس قسم الطب النفسي.

وأوضح الدكتور محمد الخشت، أن المؤتمر الرابع عشر لقسم الطب النفسي، يمس دور الطب النفسي في تنمية المجتمع المصري وتطوير الأسرة المصرية ويأتي بالتزامن مع يوم المرأة العالمي.

وقال الدكتور الخشت، إن المؤتمر ناقش دور المرأة والمشاكل النفسية التي تتعرض لها وكيفية التعامل معها، إلى جانب مناقشة القوانين المصرية الخاصة بالمرأة وزيادة الوعي بها وقضية العنف ضد المرأة وطرق مواجهته والتعامل معه وعلاج الآثار النفسية المترتبة عليه وتأثير ذلك على التنمية المجتمعية والأسرة المصرية. 

وأضاف رئيس جامعة القاهرة، أن المؤتمر ناقش قضايا الطب النفسي والمراهقين والأسباب التي تؤدي إلى السلوكيات الانحرافية وأنواع العلاجات التي تعالج هذه السلوكيات ومدى تأثير ذلك في بناء مستقبل الأسرة المصرية.

من جانبها، قالت الدكتورة هالة صلاح عميدة كلية طب قصر العيني، إن جلسات المؤتمر تضمنت النقاش حول موضوع تعاطي وإدمان المخدرات للفتيات وللشباب وكيفية العلاج وتأثير ذلك على بناء الأسرة، ومناقشة القانون المحتمل وضعه لمراكز علاج المخدرات بالاشتراك مع الأمانة العامة للصحة النفسية وصندوق مكافحة وعلاج المخدرات وبعض المهتمين بذلك من وزارة الداخلية والأساتذة العاملين في المجال.

وقال الدكتور مصطفى شاهين، إن المؤتمر استعرض عدة مواضيع تمس الأسرة المصرية مثل الطب النفسي للأطفال وكيفية الوقاية من بعض الأمراض النفسية للأطفال، والاهتمام بالتنشئة وعلاقة ذلك بالتعليم والصحة وزيادة الوعي والثقافة، وكذلك الطب النفسي والمسنين وكيفية تأهيلهم والاهتمام بما يعانون منه وكيفيه تقليل التأثيرات والأعباء على الأسرة وزيادة فرص تدعيمهم بالصورة التي تحترم المسنين وتحافظ عليهم.

واضاف رئيس قسم الطب النفسي، أن المؤتمر انتهى إلى عدة توصيات، أهمها كيفية إزالة وصمة المرض النفسي والتخلص منها، وكذلك علاقة الطب النفسي بالرياضة والفن والاقتصاد باعتبار أن إهمال علاج الأمراض  النفسية يؤثر على الاقتصاد القومي وعجلة التنمية بالسلب، وأن الاكتئاب النفسي في عام 2030 سوف يصبح أكثر الأمراض تأثيرًا أكثر من السرطان وأمراض القلب والكلى وغيرها.


أخر الاخبار

جامعة القاهرة تنظم حملة للكشف المبكر عن أمراض الكبد الدهنى لمنسوبيها وقافلة طبية لرعاية المسنين بالجامعة‎‎
ضمن المبادرة الرئاسية لتكافؤ الفرص التعليمية وحاضنات الفائقين: القباج والخشت يشهدان حفل توزيع أجهزة اللاب توب الناطق على الطلاب المكفوفين ومنح الفائقين بكليات جامعة القاهرة‎‎
جامعة القاهرة تنظم معرضا للملابس الطلابية بأسعار رمزية‎‎
ملتقى للتشغيل والتدريب بكلية الطفولة المبكرة بجامعة القاهرة‎‎
مجلس جامعة القاهرة فى اجتماعه الشهري بحضور وزير التعليم العالي‎‎


عودة

جامعة القاهرة - برعاية د. الخشت طب قصر العيني تقيم مؤتمرها الرابع عشر لقسم الطب النفسي لتنمية المجتمع المصري وتطوير الأسرة المصرية‎‎
جامعة القاهرة - برعاية د. الخشت طب قصر العيني تقيم مؤتمرها الرابع عشر لقسم الطب النفسي لتنمية المجتمع المصري وتطوير الأسرة المصرية‎‎